فجر السعيد في حالة حزن .. هل خسرت الانتخابات البرلمانية

اثارت الاعلامية الكويتية فجر السعيد جدلا من خلال تغريدة عبر تويتر قائلةً فيها : “قدّر الله وماشاء فعل”، في ما اعتبره المتابعون تصريحاً بخسارتها الانتخابات البرلمانية في بلادها.

يذكر ان فجر السعيد قد أعلنت خوضها الانتخابات في الدائرة الثالثة بالقول: “لأني متوقعة نجاح الحفنة الضالة بأغلبية قوية وأبي أتواجه معاهم وجهاً لوجه لأنه واضح أنهم مو قادرين يواجهوني بالإعلام، فخل نتواجه بقاعة عبد الله السالم”.

وبسبب ترشحها للانتخابات توقفت فجر السعيد عن تقديم برنامجها على منصات السوشال ميديا واغلاق قناتها “سكوب” الفضائية قائلة في تغريدة على تويتر :”في ظل العالم المتطور… لا يمكن الاستمرار في البث التلفزيوني في ظل أصحاب قرار، لا يؤمنون بالإعلام ولا أهميته… لذلك قررت بقلب يملأه الحزن إغلاق تلفزيون سكوب بعد 12 سنة إرسال”

ومن ثم اضافت :” كانت تجربة جميلة وساهمنا في وأد الربيع العربي في الكويت، وخلقنا شكلاً مختلفاً عن الإعلام المعتاد. أعلم بأنني الوحيدة في الساحة على خط الدفاع الأول أمام الحفنة والإعلام الواطي.. ولذلك أعلم بأن هناك من يتمنى أن أختفي وهذا يوم عيد عنده… من حقك تفرح وتحتفل بغيابي وعليك بالعافية الساحة لك good luck… أما اللي شايفيني أبرد چبودهم أعتذر بشده لا أستطيع الاستمرار”.

ومن ثم تابعت بالقول :” آخر رساله … شكراً لكل من وقف معنا في الـ 12 سنه اللي فاتت وشكراً لكل الجمهور اللي حبنا ولولاه ما إستمرينا وشكراً لكل من كان يرانا #صوت_من_لاصوت_له … البركه بالموجود وفي اعلام #الحكومه اللي تصرف عليه مليارات انشاء الله يغطي غيابنا #نشوفكم_بخير”

 

 

 

 

 

Exit mobile version